السبت 20 يوليو 2024

رواية جديدة لزهرة الربيع

انت في الصفحة 1 من 29 صفحات

موقع أيام نيوز

الفصل الاول 
صړخت پخوف في الاسطبل وقال ..اول مره اشوف مهره تاكل مهره .. 
صبا بقت تبكي بكل قوتها وبتقول... يا باشا ارجوك لا لااااا باله عليك ..وانبي يا مازن بيه وانببيييي وكانت پتبكي بشده
مازن وقف وصبا البتسمت وسط دموعها لما افتكرتو هيسيبها..بس اتفاجأت لما...
بقت پخوف من مازن تتحرك وقال ..من يوم ما شوفتك ..مهو مش معقول مازن الالفي الي البنات بتتمنى منو كلمه بت خدامه زيك تجننو كده ...انا ترفضيني ليه.....فلوس ..مفضلش انتي الي لكده بقى 
مازن كان مكمل وصبا بتصرخ بكل قوتها وخاېفه ومش عارفه لحد ما فجأه باب الاسطبل ودخل شاب في العشرينات وهو بيقول...
صبا كانت بترتعش وتبكي لحد ما شافت الشاب خلاص جريت وقالت پخوف يا انور...سيبو وانبي...سيبو سيبووووو

بس انور ومازن كان بيحاول لحد ما اتجمعت الناس على صړاخ صبا وزعيق انور بالعافيه ومازن بعد لاخر الاسطبل وهو خاېف وبيمشي
الناس كانو وخدين انور بالعافيه وكان بيزعق ويقوا...سيبوني...سيبوني عليا
الرجاله اخدوه بره بالعافيه واتقدم راجل عجوز لصبا وروحها وهيه خاېفه وپتبكي
وبقت الناس تهدي انور الي كان هيتجنن 
وفجأه جيه شاب فى التلاتينات بطله وهيبه قويه فخمه وقال پغضب...هو فين
واحد من الناس المتجمعه قال پخوف...لسه في الاسطبل يا عزيز بيه
عزيز دخل الاسطبل وشاف مازن بصلو پغضب وهز راسو باسف شديد
مازن اول ما شافو قام بالعافيه وقرب منو پخوف وقال...عزيز..انا...انا هفهمك..الي ح..الي حصل
عزيز شاورلو بمعنى يسكت وقال بنظره صمت..في البيت ...وخرج عند الرجاله وسابو خاېف
عزيز اول ما طلع شاف الرجاله بيدو انور ميه وبيحاولو يهدوه وقال لانور بجمود وڠضب الي انت عملته
انور وقف وبصلو پغضب وقال...ايوه انا...ومش هسيبو خالص
عزيز ابتسم بسخريه وقال ....مازن غلط..بس هو مش فرخه علشان والي غلط يصلح غلطو وانا الي هعمل كده الي بيغلط في البلد كلها وكمان مازن بنفسي اكيد مش هسيبك واصقفلك
انور لسه هيتكلم واحد من رجاله البلد قال..بس الي عملو اخوك مش حلو في حقك ولا في حق البلد يا عزيز بيه
عزيز قال بجمود...عارف...ولسه بقول هيصلح الي عملو ...وقال بصوت عالي.... الحاضر يقول الغايب ...بكره خطوبه مازن الالفي اخويا على البنت في حقها ..والفرح اول ما الانتخبات تخلص مرضين يا رجاله
الناس انزهلت وقالو بصوت عالي..عداك يا سيادة النائب
عزيز بص لانور وقال ....مازن هيتجوز اختك اظن كده مرضي
انور بصلو پغضب وقال..مش موافق..ده لازم علشان ميعملش كده تاني وحق اختي يرجع لها
عزيز بغرور وقال..حق اختك هيرجعلها لما تتجوز ابن عيله الالفي... زي ما اكبر لمازن انو يتجوز اختك بنت البواب
انور اتنرفز ولسه هيرد جيه راجل في الخمسينات ده سيد البواب وقال بتوتر..طبعا..طبعا يا باشا...البنت بنتي وانا موافق ونتشرف..بيكم طبعا وده جميل مش هننساه يا باشا وبص لانور بتحذير بمعنى ميتكلمش
انور حس پغضب ومشي پغضب وعزيز ابتسم بسخريه وقال...يا اهل البلد عم سيد واهلو هيفضلو عندي في السرايا لحد معاد الجواز مسأولين مني وحمايتهم من حمايه اهل بيتي
الناس بقت تهتفلو وعزيز مشي و الڠضب في السرايا..كان مازن قاعد بتوتر وخوف ودخل عزيز واول ما شافو جري عليه وقال والله والله يا عزيز انا ...
بس قاطعو عزيز وقال پغضب واستغراب.... بنت البواب..صب بنت البواب وفجأه وووووو
يتبع
الفصل الثاني 
بنت البواب..صب بنت البواب.. وقال..عارف الناس بتقول ايه دلوقتي لما عرفو ان مازن الألفي هيتجواز بنت ومش اي بنت ...بنت البواب 
مازن وقف بتعب وقال ودموع...يا عزيز...ياعزيز ..هيه الي ..
سكت عزيز لما قال بعصبيه ....اشششششش متنطقش انت غير صادق معيا على مين ...عليا انا ..ده انا مربيك..وعارف كل حاجه بس كنت اقول صغير بكره يكبر ويعقل اخوك الصغير لاكن المرادي انا مش هسكتلك زي كل مره واسيبك الي انا عملتو بسبب انا داخل على انتخابات عارف يعني ايه انتخابات
جيه راجل في الستينات ده صفوان الالفي ابوهم وقال اهدى..اهدي يا عزيز يا ابني مش كده كل حاجه لها حل
عزيز قال پغضب ...هيتجوزها...وده الي عندي
مازن بصلو بزهول وقال...اتجوز مين بنت البواب انت سامع انت بتقول ايه
عزيز قال پغضب..اه سامع..مش دي نفسها بنت البواب ولولا انها لمت عليك البلد كان زمانك ..مدام مكانش عندك مشكله مع بنت البواب يبقى اكيد مفيش مشكله تتجوزها مدام مكانش عندك مانع واتخلي الي يسوى والي ميسواش يتكلم علينا واتخلي اخوها يتكلم على اسيادو ويعمل كده يبقى تتجوزها بريضك
وبصلو بنظره خوف وقال..انا اقولت قدام البلد جوازكم ...وانتهينا
مازن قال بتوتر بابا..قول حاجه..قول حاجه يا بابا انت موافق على الكلام ده..انا مازن الالفي ابن اكابر البلد اتجوز دي .يا بابا دي شغاله عندنا
ابوه سكت بحزن..وعزيز بصلو وقال...للاسف ..كنت اتمنى اجوزك جوازه تليق بينا.. ..عزيز قال كده ومشي
ومازن قعد على الكرسي ودموع وابوه قعد جمبو وقال..اخوك عايز مصلحتنا...هو قلي هيعمل خطوبه لحد الانتخابات ما تخلص علشان الناس تسكت وبعدين تقدر تتجوزها كام يوم وتطلقها منتاش تفضل معاها...روق..روق كده متزعلش نفسك
مازن بصلو بدموع
 

انت في الصفحة 1 من 29 صفحات